International Journal for Muslim World Studies (IJMWS)

Formerly known as International Journal of Muslim Unity (IJMU)

البحث العلميّ والبحوث الّلغويَّة في جامعة أم درمان الإسلاميّة بالسّودان: كلية اللّغة العربيّة نموذجًا

البحث العلميّ والبحوث الّلغويَّة في جامعة أم درمان الإسلاميّة بالسّودان: كلية اللّغة العربيّة نموذجًا

 أ.د. بكري محمّد الحاج *

 

ملخص البحث

يهدف البحث إلى بيان وضع البحث العلمي في جامعة أم درمان الإسلاميّة، وفي كلية اللّغة العربيّة عينة للبحث، وذلك في إطار العناصر الأربعة لمنظومة العمليّة التّعليميّة: الأهداف، والمناهج، وطرق التّدريس، والتّقويم، للوقوف على نقاط القوة، وأوجه الضعف. ويعتمد البحث على المنهج الوصفي، تتبعًا واستقراءً؛ وفق الأسئلة الآتية: هل للبحث العلمّي وجود فعّال في إطار العناصر التّعليميّة الأربعة بجامعة أم درمان الإسلاميّة، وكلية اللّغة العربيّة بها؟ هل توجد استراتيجية واضحة وخطط تفصيليّة، لتوجيه البحث العلميّ لخدمة العربيّة، وتمكينها من مقابلة متطلبات العصر؟ هل ترتبط خُطط البحث اللّغويّ، ببرامج الإعداد اللّغويّ، لخدمة المجتمع السودانيّ، والمجتمعات الإسلاميّة الأخرى؟ وتأتي الإجابة عن هذه الأسئلة في ثنايا تحليل الباحث للبحوث اللّغويّة، وبحوث التقابل اللغويّ بصفة خاصة، للوقوف على دور كلية اللغة العربيّة في خدمة المجتمع السوداني، والمجتمعات الأخرى، في تقويم واقع البحث العلميّ في الجامعة المختارة، وكلية للعربيّة باعتبارها عينة للبحث. وبناءً على ذلك توصل الباحث إلى نتائج عدة، أهمها احتفاء الدولة السّودانيّة بالبحث العلمي، من حيث رسم السياسات، ووضع الخطط الاستراتيجيّة، وأنَّ القوانين المتعاقبة لجامعة أم درمان الإسلاميّة، تجاوبت مع التّخطيط الاستراتيجيّ للدولة، وأولت عنايتها باللّغة العربيّة وتراثها، وبالبحث العلميّ، خدمة للمواطن السوداني. وخلص أيضاً إلى أن البحوث اللغوية، تُسهم بصورة إيجابية، في خدمة المجتمع السوداني، والمجتمعات الإسلاميّة الأخرى، وذلك لما للغة من أثرٍ في تذليل صعوبات التواصل، وقد جاءت البحوث التي أجراها الدّارسون بالجامعة، من خلال كلية اللّغة العربيّة، وغيرها، محققة لهذا الغرض، كما ثمن البحث جهود الدّارسين بمعهد الخرطوم للغة العربيّة، من خلال قيام خريجيه بواجباتهم في تعليم العربية ونشرها.